Eurosport Arabia TV

نيمار.. 250 مليون مذلّة

في الوقت الذي كان يجلس فيه ممثلو برشلونة مع إدارة باريس سان جيرمان، وكانت حدة الصراع ترتفع في إسبانيا بين برشلونة وريال مدريد، والانقسام في الآراء بين الصحفيين والمشجعين والمحللين يصل إلى أعلى مستوياته، كان نيمار دا سيلفا يُشاهد حفل صديقته المغنية باولا فيرنانديز في البرتغال.

لكن لماذا نيمار؟ لماذا أصبح يُساوي 250 مليون يورو؟ لماذا انفجر الإعلام بهذه الطريقة بعد إقفال سوق إنجلترا؟ وفي النهاية من هو نيمار ليضع قطبي إسبانيا على المحك؟

اقرأ أيضاً: كيف يؤثر انتقال نيمار على غريزمان وسواريز؟ من المستفيد الأكبر؟

من ضخّم السعر؟

وصل سعر نيمار فجأة إلى 250 مليون يورو، رُبما إذا أراد باريس سان جيرمان هذا المبلغ "غير العقلاني" مقابل اللاعب، فيجب على نيمار أن يدفع 70 مليون يورو منه على الأقل.

اللاعب الذي رحل عن برشلونة مقابل 222 مليون يورو، لم يعد أفضل اليوم بأي شكل من الأشكال، بات كثير الإصابات، التي أدت إلى غيابه 27 مباراة في الموسم، بات يهتم بحفلاته وترفه أكثر من كرة القدم، وبات تأثيره ومستواه أقل، وحتى كمثال أعلى لم يعد نيمار اللاعب الذي ينظر إليه الشبان من أجل أن يكونوا مثله، وهو ما أفقده جزء كبير من قيمته.

من يذلّ اللاعبين؟

حتى وإن كان كوتينيو وراكيتيتش لاعبين يُريد برشلونة التخلص منهما، الأول لم ينسجم مع النادي والثاني بات ثقيل جداً، لكن هذا لا يُتيح لأحد التعامل مع هؤلاء اللاعبين كسلعة وهو الأمر الذي دفع راكيتيتش للانتفاض والقول بأنه لن يكون جزء من أي عميلة تفاوض. الأمر نفسه بالنسبة لبيل وخاميس رودريغيز في ريال مدريد.

ترتفع أسهم أسماء وتنخفض أخرى على مدار ساعات في عملية التفاوض وكأن نيمار يحق له التحكم بكل هذا.

اقرأ أيضاً: نار التحولات.. تُشعل يونايتد أو تُشعل خصومه

من يقبل بالذّل؟

تعد المشكلة هنا في برشلونة أكبر من ريال مدريد، لماذا يجب أن يوافق الفريق على إعادة نيمار وتقدير بهذا المبلغ وهو لم يخرج بالعلن لثانية واحدة ليعتذر أو يطلب العودة وما زالت الدعوى التي رفعها على الفريق الكتلوني قائمة في المحكمة.

لماذا يُريد ريال مدريد التعاقد مع لاعب هو عبد للمال، باع برشلونة في الماضي ويبيع باريس سان جيرمان الآن؟ لماذا يجب أن يضع قطبي الكلاسيكو أنفسهما في موقف مُحرج من أجل لاعب، يملك ريال مدريد من هو بقيمته "هازارد" ويملك برشلونة من يفوقه بمراحل وهو "ميسي".

نيمار يُشعل إسبانيا حالياً بكل ما للكلمة من معنى، يُشعلها ويرفع سعره، حملة إعلامية مضخمة في كل دول العالم، توقيتها مشكوك فيه بعد نهاية سوق الانتقالات في إنجلترا، نيمار لا يساوي 250 مليون يورو بل يساوي 250 مليون مذلّة.

شارك غرد شارك
الأعمدة الأكثر قراءة

في هذا المقال