Eurosport Arabia TV

الدوري الفرنسي

نيمار في ورطة بعد فشل انتقاله إلى برشلونة

موسم ثقيل بانتظار نيمار مع باريس سان جيرمان..
فريق عمل يوروسبورت عربية
04 سبتمبر 2019

لا تزال تبعات فشل انتقال نيمار دا سيلفا إلى برشلونة محل النقاش في وسائل الإعلام العالمية، فبعد التأكد من خوض اللاعب لموسمه الثالث مع باريس سان جيرمان بشكل رسمي، لم تنته التقارير والتصريحات بعد.


الدولي البرازيلي البالغ من العمر 27 عامًا، سيعود من فترة التوقف الدولي لائقًا للعب بشكل أساسي رفقة النادي الباريسي بعدما غاب عن جميع الجولات الأولى من الدوري الفرنسي بداعي الإصابة. صحيفة "إكسبريس" الإنجليزية أعدّت تقريرًا حول مدى انحسار لمعان اللاعب في الفريق بعد الآن وذكرت أنه سيصارع لأخذ الصدارة مرة أخرى.


ولن تكون عودة نيمار ذو توهج كما في السابق، إذ غدا النجم الصغير كيليان مبابي هو النجم الأول داخل أروقة النادي وفرنسا بشكل عام بعد تتويجه بجائزة هدّاف الدوري وأفضل لاعب فرنسي، فضلًا عن جائزة أفضل لاعب شاب بكأس العالم 2018، وهو ما جعل مكانة كيليان ترتفع بشكل ملحوظ عن نيمار.


إضافة إلى ذلك فقد تغيّب نيمار عن 40% من مباريات باريس سان جيرمان منذ الالتحاق بصفوفه صيف 2017 بسبب الإصابات المتكررة للاعب، وهو ما جعله يخوض مباريات قليلة مقارنة بمبابي الذي خاض نسبة كبيرة من مباريات الفريق واعتاد اللاعبون على وجوده بالملعب.


أيقونة تشيلسي السابق، كريغ بورلي، يتفق مع هذا الرأي، إذ قال في حديث له عبر شبكة "ESPN" الأمريكية إن نيمار فقد الدعم من جانب جماهير النادي، كما بات النجم رقم 2 في الفريق بعد مبابي..


"لم يعد النجم الأول، إنه كيليان مبابي الآن، نيمار لم يفقد دعم مشجعي الفريق فحسب بل سيفقد مساندة زملائه في غرف خلع الملابس كذلك"، هكذا افتتح كريغ حديثه.


وأضاف "بمجرد أن تسترجع لاعب جيد بحوذتك، فستقول له هيا انهض وساعدنا، لكن هذا ربما لن يحدث لأن هناك هذا النجم الفرنسي الشاب في الوقت الذي كان نيمار بعيدًا يقوم بأفعاله الصبيانية".


واختتم "ليس لديّ أي تعاطف معه، فقد جلب كل هذا نفسه بسبب حماقاته، لقد اختار الذهاب إلى كرة القدم الفرنسية وباريس سان جيرمان حيث المال الأكثر، لقد اختار هذا الطريق وصنعه بنفسه لذا ينبغي أن يستلقي عليه، يجب أن يعود إلى ناديه ويستمر في عمله".



لمتابعة حساب الكرة السعودية عبر انستجرام

لمتابعة حساب فرجة عبر انستجرام