Eurosport Arabia TV

الدوري الفرنسي

نيمار يجد "ثغرة قانونية" للرحيل عن باريس صيف 2020

هل يمتد الصدام بين نيمار وإدارة باريس سان جيرمان إلى الموسم الجديد؟
فريق عمل يوروسبورت عربية
03 سبتمبر 2019

انقضى سوق الانتقالات الصيفي الحالي من دون إتمام العملية الأشهر وهي "رحيل نيمار عن باريس سان جيرمان".


لم يقابل برشلونة طلبات النادي الباريسي مادية كانت أو لاعبين بصيغة التبادل، ليقضي نيمار موسمه الثالث في فرنسا.


اللاعب البالغ من العمر 27 عامًا، والذي سينتظر حتى منتصف سبتمبر الحالي ليخوض أول دقيقة له مع باريس سان جيرمان، قد يجد ملجأ للخروج من الفريق من دون أي مساومات من الإدارة مرة أخرى.


وفق ما أوردته يومية "موندو ديبورتيفو" الإسبانية والمُقرّبة من دوائر برشلونة، فإن اللاعب قد يرحل من دون مشكلات مٌستغلًا ثغرة في قانون الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".



بحسب قانون "الفترة المحمية" فإن اللاعب الذي قضى 3 مواسم أو أكثر مع فريقه من دون تجديد عقده، من حقه أن يدفع تعويضات مالية يُقرّها الاتحاد الدولي، والحصول على حريته في الانتقال.


يتم تحديد مبلغ التعويضات وفق متغيرات عديدة أهمها مبلغ الانتقال الذي دفعه النادي والراتب وخلافه، وفي حالة نيمار فإن المبلغ المتوقع إقراره من الاتحاد الدولي هو 170 مليون يورو.


وذكرت تقارير إعلامية إن نيمار أبدى استعداده للمساهمة في دفع بعض المبالغ لإدارة برشلونة من أجل إضافتها للعرض الذي سيتقدموا به إلى إدارة باريس سان جيرمان، وبلغ قرابة 15 مليون يورو، لكن هذه المرة فاق المبلغ 10 أضعاف.



لمتابعة حساب الكرة السعودية عبر انستجرام

لمتابعة حساب فرجة عبر انستجرام