Eurosport Arabia TV

الدوري المصري

آخرها موبايل رمضان ومحسن.. غرائب وطرائف المصريين بدكة البدلاء

رمضان صبحي وصلاح محسن يثيران الجدل بعد ظهورهما بالموبايل على دكة المنتخب الأوليمبي.. "نسكافية"محمد صلاح و"قطرة" حمادة طلبة الأبرز.. لقطة الموز تفجر السخرية من شوقي السعيد وباسم مرسي.. خرطوم باتشيكو ومصاصة الحضري وشاي فييرا في القائمة
محمد الورداني
12 سبتمبر 2019

أثار رمضان صبحي، وصلاح محسن، لاعبا الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، حالة من الجدل في الشارع الكروي, بعدما رصدت عدسات الكاميرا انشغالهما بالهواتف على مقاعد بدلاء المنتخب الأوليمبي، في المباراة الودية الثانية أمام نظيره السعودي، والتي انتهت بفوز الفراعنة بهدف نظيف.

وتعرض اللاعبان لانتقادات عنيفة، كما انتقد عماد متعب مهاجم الأهلي والمنتخب الوطني السابق، تصرف الثنائي رمضان صبحي وصلاح محسن، قائلا: "من الطبيعي عدم اصطحاب الموبايل إلى أرض الملعب أو على دكة البدلاء، ومن المنطقي أن يضع كل لاعب الموبايل الخاص به فى غرفة الملابس وهذا أمر غريب للغاية"، مطالبا اللاعبين بالاهتمام بالأداء والتركيز في أرض الملعب فقط حتى لو كانت المباراة ودية.

وانضمت تلك الواقعة إلى غرائب وطرائف المصريين على دكة البدلاء، حيث كانت اللقطة الأبرز من نصيب محمد صلاح، مدرب الزمالك السابق، الذي نال سخرية كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن رصدت الكاميرات تناوله مشروب النسكافيه أثناء قيادته الفنية للفارس الأبيض أثناء مباراة دجلة، ضمن الجولة الخامسة من بطولة الدوري المصري لعام 2014، في اللقاء الذي انتهى بالتعادل السلبي بينهما.

وعلق محمد صلاح، على الصورة التي تم تداولها بشكل واسع، قائلا إنها كانت خلال أحد مباريات الزمالك وكان هو صائما ويفطر بها، متابعا: "وكانت نسكافيه مش شاي بلبن".

وضمن نفس المباراة التي جمعت الزمالك أمام وادي دجلة أيضا، لم يكتف حمادة طلبة، مدافع الزمالك السابق بلقطة مدربه في المباراة فقط، بل قام اللاعب أيضًا بلفت الأنظار من خلال وضع قطرة للعين أثناء جلوسه على مقاعد البدلاء.

وفي لقاء الزمالك أمام رينجرز النيجيري، بذهاب دور الـ 32 لرابطة دوري الأبطال من عام 2017، شهدت المباراة واقعة نالت سخرية كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ظهر باسم مرسي وهو يتناول ثمرة موز، حيث قام زميله شوقي السعيد بوضعها في فمه في مشهد مثير للضحك.

امتاز البرتغالي باتشيكو المدير الفني الأسبق للزمالك بخفة ظله، فمع المباريات الأولى له في قيادته للأبيض، أراد مداعبة إسماعيل يوسف مدير الكرة ومحمد صلاح المدرب المساعد، حيث أحضر خرطوما طويلا أخضر اللون وظل يداعب به الثنائي في مشهد مثير قبل انطلاق إحدى مباريات الزمالك بالدوري.

ظهر البرتغالي جورفان فييرا المدير الفني الأسبق للزمالك، وهو يحتسي كوب شاي سادة أثناء مباراة الزمالك والشرطة بالجولة الثانية للدوري موسم 2012 / 2013، والتي فاز بها الأبيض بنتيجة 3 / 2، حيث أحرز الأهداف محمد عبدالشافي ومحمد إبراهيم وأحمد جعفر.


وفي كأس مصر عام 2007، اعترض البرتغالي مانويل جوزيه على قرارات حكم لقاء الأهلي وطلائع الجيش، بخلع "الجاكيت" ثم نزع قميصه، مشيراً إلى أن الحكام يريدون مص دماء فريقه، لتكون اللقطة الأشهر والأكثر إثارة بالكرة المصرية في ذلك العام.

ظهر عصام الحضري خلال فترة لعبه بنادي وادي دجلة، بـ"مصاصة" في فمه خلال وصوله إلى إستاد بتروسبورت قبل مواجهة الزمالك، ضمن لقاءات الجولة الأولى للدوري الممتاز عام 2015.

في هذا المقال