Eurosport Arabia TV

الدوري المصري

آخرهم جعفر ويونس.. مرتضى منصور يواصل الحرب على رموز الزمالك

رئيس الزمالك يهاجم رموز النادي بسبب ملف اختيار المدير الفني الجديد.. مرتضى: شكلت لجنة اختاروا أنفسهم لقيادة الأبيض.. يحيى وميدو والتوأم والعتال وصقر وقاسم وعبد الواحد السيد نجوم "القائمة السوداء" لرئيس النادي
محمد الورداني
14 أغسطس 2019


شن المستشار مرتضى منصور، رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، هجوما على عدد من رموز النادي، مؤكدا أن الجلسة التي عقدت أمس الثلاثاء مع رموز وقدامى النادي لمناقشة ملف المدير الفني الجديد كشفت "القبيضة".


وقال رئيس الزمالك: "وجهت الدعوة لنجوم الكرة القدامى منهم حسن شحاتة وحازم إمام ورضا عبد العال من أجل الحضور لمناقشة ملف المدير الفني للفريق، هناك عدد من الرموز لم يحضر بالرغم من أنه رئيس النادي الوحيد الذي كرم الرموز.. وأشكر كل من حضر من رموز النادي لاختيار الملف المدرب، محدش كرم رموز الزمالك زي ما أنا كرمت اللاعبين القدامى وادخل النادي هتلاقي أسماءهم في كل مكان.. واجتماع امبارح الهدف منه أكشف كل القبيضة".

وهاجم رئيس الزمالك، ثنائي التحليل التلفزيوني فاروق جعفر وأيمن يونس بقوله "سبق أن اخترت لجنة لاختيار مدرب للزمالك تضم فاروق جعفر وأيمن يونس وأحمد حسام ميدو، وفوجئت بأنها ترشح جعفر مديرًا فنيًا ويونس مديرًا للكرة".


وأضاف "بعض الاستوديوهات التحليلية تقول إنني أخاف من المسؤولية ويدي مرتعشة، كيف ذلك بعد بناء فريق جديد وإعادة البطولات من جديد، هؤلاء يتقاضون الأموال لهدم الزمالك لدرجة أنهم يتحدثون عن الفريق أثناء تحليل مباريات أفريقية للأهلي".


ولم تكن تلك الأزمة الأولى بين رئيس الزمالك وفاروق جعفر، بعد منع الأخير من دخول النادي الأبيض بسبب هجومه على مرتضى منصور قبل سنوات، وسخريته من اجتماعه باللاعبين في غياب المدير الفني، قبل الصلح بينهما في نادي الزمالك وتعيينه مستشارا فنيا.

القائمة ضمت الراحل عبدالرحيم محمد، وعزمي مجاهد مدير إدارة الإعلام باتحاد الكرة، وعبدالواحد السيد حارس مرمى الزمالك السابق، بعد شكواه ضد النادي لعدم حصوله على مستحقاته المالية قبل الصلح بينهما، وأشرف قاسم بعد إقالته من رئاسة قطاع الناشئين بالزمالك، بسبب الخلاف بين رئيس القلعة البيضاء و"قاسم" بسبب رغبة الثاني في عدم قيد بعض اللاعبين من مواليد 1999، بالإضافة إلى بشير التابعي نجم الزمالك السابق.


فيما قرر رئيس الزمالك منع أمير عزمي مجاهد، من دخول النادي، ليقدم لاعب الفريق السابق شكوى رسمية إلى وزير الشباب والرياضة ضد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، بسبب منعه من دخول النادي، رغم أنه عضو فيه، قبل الصلح بينهما ليتم تعيينه مؤخرا مدربا في جهاز السويسري كريستيان جروس.


الغريب في الأمر أن قائمة الممنوعين ضمت أيمن زين طبيب الفريق السابق الذي منع من دخول مقر النادي، بسبب التشخيص الخاطئ لإصابة مصطفى فتحي صانع ألعاب الفريق، بخلاف إصراره على التأكيد بإصابة اللاعب بقطع في الغضروف، رغم تلقى مصطفى تأكيدات بأن الإصابة عبارة عن "بطحة" في الركبة فقط.

وعلى المستوى الإداري تضم القائمة كلا من مصطفى سيف العماري ووالده الراحل سيف العماري أعضاء مجلس الزمالك السابقين، وممدوح عباس رئيس القلعة البيضاء السابق بعد حجزه على أرصدة الزمالك في البنوك، ورؤوف جاسر نائب رئيس الزمالك السابق، وحسن صقر وزير الرياضة السابق، وهاني شكرى ورماح سالم أعضاء المجلس السابقين، بالإضافة إلى هاني العتال نائب الرئيس الحالي وعبد الله جورج عضو مجلس الإدارة.


وتضم القائمة أحمد حسام ميدو، المدير الفني السابق للفريق، بعد هجومه على رئيس النادي، عقب إقالته من تدريب الفريق قبل سنوات ليتصالحا مؤخرا، بالإضافة إلى طارق يحيي، المدير الفني الحالي للفريق الأبيض، بعد تصريحاته خلال تدريب طلائع الجيش بأن لاعبي الزمالك ليس لديهم روح رياضية، بالإضافة إلى التوأم حسام وإبراهيم حسن، مدربي سموحة.

في هذا المقال