Eurosport Arabia TV

الدوري المصري

آخرهم حمودي.. لعنة "النهاية السوداء" تضرب نجوم الزمالك في الأهلي

الأهلي يفسخ تعاقده مع حمودي.. تجميد اللاعب على دكة البدلاء رغم تألقه في فترة إعارته بالزمالك.. مؤمن زكريا يقترب من نفس السيناريو.. صبري رحيل آخر الضحايا.. صديق والسعيد وإينو ونادر السيد في القائمة
محمد الورداني
14 أغسطس 2019

أعلن مسئولو النادي الأهلي، فسخ تعاقدهم مع أحمد حمودي جناح الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، بعدما وافق اللاعب على التنازل عن قيمة عقده في السنة الأخيرة المتبقية له في عقده قبل الحصول على الاستغناء.


وأصبح أحمد حمودى لاعباً حراً يحق له الانتقال لأى نادٍ مجاناً بعد تفعيل اتفاقه مع الأهلي، والذي جاء بعد تعذر قيد أكثر من نجم في قائمة الفريق الأحمر بسبب قرارات اتحاد الكرة فيما يخص ملف القيد، بتحديد 5 معارين فقط فوق السن، وهو ما استدعى بيع بعض اللاعبين أو الاستغناء عنهم.


ودخلت عدة أندية في مفاوضات جادة مع حمودى أبرزها الإسماعيلي وإنبي وسموحة والاتحاد السكندري والجونة، ومن المقرر أن يحسم اللاعب وجهته النهائية خلال الساعات القليلة المقبلة.





وجاء قرار الاستغناء عن حمودي وفسخ التعاقد معه، ليصبح آخر ضحايا اللعنة التي تضرب نجوم الزمالك في القلعة الحمراء، بعدما كان لاعبا أساسيا في الزمالك خلال ولاية المدرب البرتغالي فيريرا، ليقرر الانتقال إلى الأهلي بعد انتهاء إعارته للأبيض، إلا أنه عانى كثيرا في القلعة الحمراء بسبب عدم مشاركته بشكل أساسي، حتى أصبح حبيسا لدكة البدلاء ليخرج مؤخرا من حسابات النادي بعد عدم قيده في القائمة المحلية والأفريقية، وهو ما استدعى الاستغناء عنه وفسخ تعاقده.


نفس الأمر ينطبق على مؤمن زكريا الذي بات قريبا من مغادرة القلعة الحمراء خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، حيث كان لاعبا أساسيا في صفوف النادي الزمالك، خلال فترة إعارته من ناديه السابق إنبي، وشكل ثنائيا هجوميا مع باسم مرسي، إلا أنه بعد انتهاء إعارته قرر الانتقال إلى النادي الأهلي ليعاني كثيرا في قلعة الجزيرة، حتى أصبح مؤمن حبيسا لدكة البدلاء، وخاض تجربة إعارة بنادي أهلي جدة السعودي، إلا أنه لم ينجح في لعود ليفرض اسمه على التشكيل الأساسي، وبات قريبا من الرحيل.


أحد أبرز ضحايا لعنة نجوم الزمالك في الأهلي، كان صبري رحيل الظهير الأيسر الذي قدم أفضل فتراته مع الزمالك، ولكن سرعان ما تغير الأمر عندما قرر الانتقال إلى الأهلي، حيث نال انتقادات عنيفة من الجمهور الأهلاوي بسبب ارتكاب أكثر من خطأ، حتى أصبح حبيسا لدكة البدلاء، وانتهى به الأمر إلى الانتقال للاتحاد السكندري في فترة الانتقالات الشتوية الماضية.



قائمة ضحايا لعنة نجوم الزمالك في النادي الأهلي، تضم طارق السعيد الذي كان أحد نجوم الزمالك في بداية الألفية الثالثة، وشكل جبهة يسرى نارية مع طارق السيد، وحقق مع الفريق العديد من البطولات المحلية والإفريقية، وكان أبرزهم بطولة الدوري عام 2003، إلا أنه انتقل للأهلي في صفقة انتقال حر بعد انتهاء تعاقده لتطارده الإصابات ويقرر اعتزال كرة القدم.


نفس الأمر انطبق على محمد صديق، الذي تألق في خط دفاع نادي الزمالك وكان أحد أبرز لاعبي الدوري المصري، لينتقل رفقة طارق السعيد إلى الأحمر، ولكنه لم يشارك سوى في مباريات معدودة ليخرج بعدها ويؤكد ندمه على الانتقال إلى الأهلي.



معتز إينو يعد واحدا من ناشئي نادي الزمالك، الذين تألقوا مع الفريق الأول، وعرف عنه لياقته البدنية العالية وتسديداته القوية، إلا أنه قرر الانتقال إلى الأهلي، وبالرغم من البطولات التي حققها مع الجيل الذهبي للأحمر، إلا أنه لم يشارك سوى في مباريات قليلة ثم انتقل إلى أندية منتصف الجدول لينتهي به الحال في نادي فاركو أحد أندية دوري الدرجة الثالثة.


نادر السيد كان حارس الزمالك الأساسي في الفترة بين عامي 1992 و1998، ونجح في التتويج مع الزمالك ببطولتي دوري وسوبر إفريقي، ودوري الأبطال مرتين أيضا، وعام 2005 انتقل إلى الأهلي، ليفشل في إثبات ذاته في ظل جلوسه احتياطيا بشكل دائم لعصام الحضري ويترك الفريق عام 2006 منتقلا إلى إنبي ثم يعلن اعتزاله.